طريق ليكيا التركي أحد أجمل عشر طرق عالمياً

طريق ليكيا التركي أحد أجمل عشر طرق عالمياً

طريق ليكيا التركي أحد أجمل عشر طرق عالمياً

وأحد العجائب التركية الفريدة  


مع إقبالِ فصل الربيع، نشطت حركة رِحْلاتِ المسيرِ على طريق ليكيا التركيّlikya yolu” المُدرج ضمن أفضل وأطول عشْرِ وجهاتِ مسيرٍ في العالم، ويُعد بالنسبةِ لكثيرٍ من روّاده ليس له مثيل أو نظير في العالم كله .

يمتد الطريق بدايةَ من قضاء فتحية في ولاية موغلا بمحاذاة إطلالة البحر الميت انتهاء بواد الفراشات الشهير على سفوح جبل باباداغ جنوبيَّ تركيا، و يخيل للسائر على هذا الطريق أنه يمر عبق نفقٍ للتاريخ ليشهد أطلال الأقوام والحضارات على نفس الدروب التي كانت مزدهرةً عليها  قبل ثلاثة آلاف عامٍ من اليوم .

كما يتميز الطريق بجمال المشاهدِ الطبيعة التي تحفه، إضافةً إلى مروره عبر العديد من المدن التاريخية موطنِ الحضاراتِ القديمة ، حيث يمر بحوالي تسعة عشر مدينة تاريخية عتيقة .

 

 

 

المدن العريقة التي تراها على طريق ليكيا التركي :

 

إذا كنت تخطط  للسير من بداية طريق ليكيا إلى نهايته فإن هناك 19 مدينة أثرية يمر بها الطريق ، أما إذا كنت تتبع مساراً جزئياً فإن من أهم المدن القديمة التي تمر بها  :  

  • مدينة ” ليتاؤون” :

    وتأتي هذه المدينة بعد المرور من البحر الميت عبر طريق ليكيا عبوراً بوادي الفراشات الشهير على سفوح جبل باباداغ، تليه عدة قرى، وصولاً إلى تلك المدينة القديمة ” ليتاؤون ” عاصمة منطقة ليكيا سابقاً، والمصنفة ضمن قائمة التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “يونسكو” .

 

 

 

  • مدينة “ميرا”Myra القديمة:

تعتبر مدينة “ميرا” أحد أكثر المناطق الأثرية غرابةً في تركيا، حيثُ تحتوي هذه المدينة على مقابر و منازل منحوتة بالصخر ، ويعود تاريخ بناء هذه الآثار إلى حقبة “الليسيين” و هم قوم استوطنوا جنوب تركيا على سواحل المتوسط،  و منها يأتي اسم المنطقة التاريخي (ليسيا)

كما تعرضت المدينة للتنقيب والحفريات للكشف عن الآثار المتغلغلة بها، وبعد عامين من الحفريات تم الوصول الى الكنيسة التاريخية في مدينة ميرا في تركيا ، ورصد علماء الآثار   الكنيسة عام 2009 باستخدام رادار مخترق للأرض، واستطاعوا تحديد الجدران والمبنى، وبعد سنتين من الحفريات وجدوا الآثار ما زالت محفوظة بشكل جيد من جدران وأعمدة  داخل الجدار .

 

 

  • مدينة “فاسيليس” Phaselis :


    والتي تعد من إحدى أهم المدن التجارية الساحلية في العصور القديمة وحتى يومنا هذا ، ويصفها الكثير من السياح بأنها وجهة الأحلام في الصيف ،كما كانت “فاسيليس” أقدم مستوطنة في المنطقة، ومن خلال أنشطتها التجارية تطورت المدينة الساحلية  القديمة وازدهرت بشكل كبير
    .

  • بالإضافة إلى العديد من المدن الأثرية العتيقة الأخرى كمدينة Antiochus القديمة ومدينة Simena وأطلال Pınara إنتهاءً بمدينة Olympos.

 

 

كم يبلغ طول طريق ليكيا ؟

يبلغ طريق ليكيا طولاً 509 كيلو متراً ووفقاً لقياسات أخرى فإنه يبلغ 540 كيلو متراً، كما يبلغ متوسط قَطعُه مشياً حوالي 28 يوماً أي قرابة الشهر .

وبجانب جمال الطبيعة الخلاّب في هذا الطريق ، فإنه طريقٌ تاريخيّ يضمُ آثاراً تاريخية ترجع إلى حوالي 1500 إلى 2000 عامٍ قبل الميلاد ، حيث أنه يمر باثني عشر مركزاً حضارياً كبيراً من حضارة العصر الليكيّ ، أي أننا نمر في هذا الطريق على أماكن عاش فيها الإنسان منذ ثلاثة آلاف عام  قبل الميلاد وحتى يومنا هذا .

 

 

 كيف يعد مسار المشي على طريق ليكيا ؟

بشكل عام يُعد مسار المشي سهلاً إلى حدٍ ما  فهو متوسط من حيث درجة الصعوبة ، كما أنه من أكثر الطُرقٍ أمانا ً في العالم وحينما يتطلب الأمر تستطيع الوصول بسهولة لأي منطقة سكنية لأجل تلبية احتياجاتك في أقصر وقت ، كما تطغى  مُتعة السير في هذا الطريق على أي مشقةٍ قد تواجهها أثناء سيرك .

 

 

أشياء لا غنى عنها أثناء سيرك في طريق ليكيا !

 

إذا كنت تخطط إلى سفرةِ قريبة لممارسة التجربة الفريدة على طريق ليكيا التركي  فإليك أهم الضروريات اللازمة التي يجب أن تضعها في حقيبتك قبل الذهاب ومنها : (أحذية المشي لمسافات طويلة ، الصفارة – تُستخدم إذا فقدت المجموعة التي تسير معها خلال الطريق-  معطف واقي من المطر، عصا ،  حقيبة الظهر ، مصباح يدوي ومصباح الرأس ، خيمة التخييم ،كيس النوم المستخدم للرحلات والتخييم إضافة إلى الخريطة وطقم الإسعافات الأولية).

 

 

 

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات قد تعجبك

مقارنة

أدخل الكلمات المفتاحية

Whatsapp Contact