4 نصائح قبل شراء عقار في تركيا

4 نصائح قبل شراء عقار في تركيا

4 نصائح قبل شراء عقار في تركيا

4 نصائح قبل شراء عقار في تركيا

شهد القطاع العقاري في تركيا تقدم ملحوظ وازدياد كبير في الاستثمار الأجنبي فيه وبخاصة من قبل المستثمرين العرب , وكانت شرارة هذا الانطلاقة في شهر ايار عام  2012  حيث قامت الحكومة التركية بإجراء تغييرات جذرية على قانون التملك للأجانب ، فأقرت مشروع قانون يقضي بإلغاء شرط “المعاملة بالمثل” الذي كان معمول به ” أي أن شراء الأجانب للعقارات التركية متاح فقط لرعايا البلدان التي تسمح للمواطنين الأتراك بتملك العقارات فيها، وعددها قليل وقتها مثل بريطانيا وألمانيا وهولندا ” بهدف جذب المزيد من المشترين الأجانب لسد حاجة الاقتصاد التركي للنقد الأجنبي وتمويل المشروعات الضخمة التي كانت تنوي حكومة العدالة والتنمية والرئيس اردوغان القيام به كمشروع المطار الثالث الجديد الذي سيتم افتتاحه في غضون شهور قليلة ومشروع الحلم ” قناة اسطنبول الجديدة ” ، وفي شهر آب من العام 2012 تمت الموافقة على القانون وبذلك  سُمح لمواطني 183 دولة شراء عقارات في تركيا ، كما أقرت الحكومة قانون يسمح به تملك الأراضي للأجانب التي تتجاوز مساحتها 2.5 هكتار إلى 60 هكتارا دون الحصول على إذن خاص كما كان معمولا به في السابق  .

ومع ازدياد عدد الأجانب الذين يقومون بالتملك في تركيا وبخاصة العرب حدثت الكثير من حالات للمستثمر الأجنبي حيث وقعوا ضحية احتيال أثناء الشراء . العديد من الناس كانت غافلة عن هذه المخاطر وانتهت بالشراء بسعر مبالغ فيه بطريقة أو بأخرى. لذا يجب أخذ هذه النصائح بجدية. إذا كنت تفكر شراء عقار في تركيا .

بداية يجب أن تتأكد من معرفة الشركة العقارية والناس الذين تتعامل معهم . قد تصاب بالذهول عند معرفة عدد الناس التي تأتي لتركيا وتتعرف على نادل ودود والذي يعرف صديقا من المفترض أنه يبيع عقارات بسعر جد معقول مما قد يؤدي بهم إلى خسارة مبلغ كبير لدفعة مقدمة أو بأسوأ الأحوال مدخرات كامل حياتهم

على الرغم من وجود العديد من القوانين في تركيا مؤخرا بخصوص حقوق الزبائن والتي تتماشى مع الممارسات الأوربية، إلا أنه مايزال يوجد منطقة رمادية كبيرة المشترين الأجانب فيها غير محميين كما هي الحال مما سيكونوا عليه في بلدهم .

لذلك عليك العثور على وكيل عقاري جدير بالثقة . عند البحث في الإنترنت فإن جودة الموقع هي المؤشر الأول عن مستوى كفاءة الشركة , إذا كان الموقع يبدو احترافي ولا يحتوي على موسيقا مزعجة أو لينكات سيئة فهو بداية جيدة

في هذه المرحلة ، وقبل حتى البحث عن مشتريات محتملة ، يمكنك القيام ببحث حول الشركة لملاحظة إن كان لدى أحد ما أي شيئ سلبي حولهم . من الواضح أن الناس قد يكون لديها في بعض الأحيان حظ سيئ، وقد لا يكون هذا بسبب خطأ من الشركة لكنك ستكون قادرا على السماع من هؤلاء كيف تصرف وكيلهم العقاري لحل أي مشكلة .

بعد اختيار بعض العقارات التي اثارت اهتمامك بامكانك ارسال ايميل استعلام للشركة ، ورغم أنه ليس من الضروري أن تتوقع ردا خلال اليوم التالي فإن الرد بعد أكثر من إسبوع عمل سيشير أنهم غير مهتمون بما يكفي ويجب عليك توخي الحذر .

بالطبع فإن ما سيقولونه بالايميل سيعطيك نظرة عميقة عن من تتعامل معه . إذا بدو لك جد متشوقين ليحضروك إلى تركيا بأسرع وقت لأخذك في جولة مشاهدة عليك ان تتسائل لماذا هذا الشعور بالإلحاح .

ومع ذلك ، إذا كانوا لبقين وأجابوا على أسئلتك بطريقة مباشرة ، عليك منحهم مكالمة هاتفية للحصول على إحساس بالناس الذين قد تقوم بأعمال تجارية معهم . معظم وكلاء العقارات المحترفين ، خصوصا الموجودين في المدن السياحية يجب أن يكون لديهم موظف واحد على الأقل باستطاعته تحدث الإنجليزية بطلاقة .

بعد مناقشة العقارات التي تهمك والحصول على فكرة عن كيفية الشراء يجب عليك أن تذهب إلى تركيا لتلقي نظرة على العقار، انها فكرة جيدة العثور على وكيل عقارات ثاني على الأقل في نفس المنطقة ثم تتفحص عقاراتك بنفس الطريقة على النحو الوارد أعلاه.

عند هذه النقطة، يمكنك ان تمضي قدما وتحجز رحلتك وإذا كانت الشركة تقدم لك سكن وجولة لتفقد الممتلكات لمدة يوم أو يومين ثم بكل الوسائل المضي قدما وهذا سيشعرك بالراحة أكثر ولكن من المفيد أيضا أن تأخذ بعض الوقت لتلبية وكلاء العقارات الأخرين بينما أنت هنالك .

هذا لن يعطيك المزيد من الخيارات للممتلكات فقط ولكن سوف تحصل على مقارنة جيدة بين الشركات المختلفة . وعلى العموم ، فإن معظم الشركات هي شركات محترفة ولن يكون هنالك أية مشاكل لكنها فكرة جيدة أن تحصل على علاقات طيبة مع أشخاص تشعر أنك تثق بهم وأنه لمن المهم اختيار الشركة التي تتعامل معكم بشكل واضح و صريح لأنه لو حدث أي خطأ سوف لن تكون قادراً على التواصل بشكل جيد من أجل حل أي مشاكل.

خطأ آخر يقع فيه بعض الأشخاص هو أن يتم الحجز مع الكثير من وكلاء العقارات . هذا يسبب حالة إرباك للمشتري وفي نهاية المطاف يعود للمنزل فارغ اليدين بدون أي إنجازات و يتوجب عليه العودة مجدداً للسوق و البحث من نقطة الصفر أحياناً .

بالطبع أنها ليست قاعدة عامة، أيضاً من السيء اتخاذ قرار عاجل بهذا الموضوع و لكن في حال ترددك لاثنين أو ثلاثة شركات عقارية على الأكثر، بعدها ستشعر أي من هذه الشركات تفضل التعامل معها بشكل جدي و نهائي للحصول على العقار الخاص بك.

بعض الناس يعتقدون انهم يستطيعون توفير المال عن طريق عدم الذهاب عند الوكالات العقارية ، ولكن في نهاية المطاف يمكن لذلك أن يكلفهم الكثير . على سبيل المثال، إذا كنت مشتري، ليس لديك وسيلة لمعرفة القيمة السوقية الحقيقية للممتلكات كما لن تتم السيطرة عليه بنفس الطريقة كما هو الحال على سبيل المثال في المملكة المتحدة، لذلك يمكن أن تذهب من خلال صديق النادل الخاص بك وعلى الرغم من أن عملية البيع تتم ولكن هل يمكن أن يكون قد دفعت أكثر من قيمة العقار الحقيقية ؟

هناك أيضا العديد من الأخطاء يمكن أن تقع بها إن لم تكن تتعامل مع وكيل عقاري حيث عليك توكيل محامي خاص بك لادارة شؤون شراء العقار . للتذكير، أن الوكيل العقاري يتصرف نيابة عن البائع وكذلك المشتري، لذلك على الرغم من أنه يمكن وضع عقود على أنفسهم، فإنه جيد أيضاً أن يكون لديك طبقة حماية اضافية لشخص يرعى مصالحك في غيابك .

مرة أخرى، يجب عليك أن تبحث عن محام ذو سمعة جيدة لكي تتكمن من التحدث بسهولة مع أي شخص باللغة الخاصة به، أو لغة مشتركة مثل اللغة الإنجليزية. لا تذهب مع المحامي الذي لا يمكنك التواصل معه على مستوى عال وهذا يمكن أن يؤدي إلى سوء الفهم، وعليك تجنب تلك التكاليف.

على الرغم من أن الوكيل العقاري يدقق كافة “سندات الملكية” العائدة للبائع ولكن أيضاً ممكن أن تدقق مرة أخرى عن طريق المحامي الخاص بك والموكل من طرفك كاجراء أمان أخر، هذه العملية تضمن التدقيق عن هوية البائع وأن العقار المراد بيعه لا يوجد عليه أية استحقاقات مالية. وهذه العملية يجب أن تتم قبل دفع أي مبلغ.

عند هذه النقطة يجب عليك أيضا أن تسأل كم هي رسوم صيانة للممتلكات. إذا كانت العقارات السكنية بسيطة يجب أن تكون رخيصة جدا كما كنت تدفع فقط للمصاريف المشتركة وإضاءة الدرج، وربما تنظيف الحديقة، ولكن إن كان العقار يحوي على على مسبح ومنطقة للياقة البدنية، وغيرها فإن الأسعار تزيد وهذا شيء يجب أن تكون على علم به قبل الشراء.

خطر أخر محتمل الوقوع به في حال شراء عقار على المخطط فقط. حيث يمكنك فعلا توفير الكثير من المال عن طريق شراء عقار على المخطط قبل تنفيذه ولكن عليك أن تكون حذرا. بعض الشركات لا تملك المال اللازم لإنهاء المبنى وفقط عندما يصادف قدوم أشخاص جديدة للشراء وتدفع الأموال يستمر المشروع. يوجد العديد من هذه الأنواع في السوق و يمكن أن تكون خطرة جداً. مرة أخرى، في معظم الأحيان هذه الممتلكات تنتهي عند الوقت ولكن إذا كنت تعتمد على الآخرين لانهاء تشييد الممتلكات الخاصة لتكون كاملة وجاهزة فمن الممكن لذلك أن يضيف ضغط نفسي عليك أنت بغنى عنه.

هنالك بعض شركات الانشاءات تمتلك السيولة الكافية ولا يقومون بانشاء اي مشروع ان لم يكن لديهم السيولة الكافية، يجب عليك الحصول على هذه الضمانة من شركات الانشاءات طبعاً مع ذكر شروط الجزاء بالعقد المبرم في حال التأخر بالتسليم.

أيضاً عند أتخاذ قرار الشراء يجب عليك عدم اختيار العقار حسب السعر فقط، بالتأكيد أنه عليك ان لا تتجاوز الميزانية الخاصة للعقار لكن للتذكرة أن الرخص ليس بالضرورة أن يكون الأفضل، ربما يكون العقار رخيص لأنه لا يوجد أحد أخر يرغب بشراءه و سوف تبذل جهد كبير ان رغبت في بيعه لاحقاً.

يجب أن تتوضح الأمور المتعلقة بسند الملكية وإن كنت ترغب بالمضي قدما بالشراء فيتوجب على كل من المحامي و الوكالة العقارية و البائع وأنت صياغة عقد بيع يوضح فيه كامل شروط البيع، و يجب ذكر كل التفاصيل بذكر شروط الدفعات بوضوح وأي شرط جزائي يجب ذكره أيضاً على أي شخص لا يلتزم بالشروط المذكورة و الموافق عليها، هذا عندما يتوجب عليك الدفع للوديعة تأكد أن الوديعة محمية بسندات و ليس عليك دفع الكثير مبكراً.

أي مشتري أجنبي في تركيا عليه الحصول على إذن من الجيش تفيد بأن ممتلكاتهم ليست قريبة من قاعدة عسكرية. في الماضي كان عليك أن تقدم طلب خاص في العاصمة أنقرة وعادة تحتاج إلى وقت من ثلاثة أشهر إلى سنة، هذا يعني أنه عندما يأتي الوقت لشراء الشقة عليك دفع 90% من قيمة الملكية للبائع و 10% المتبقية عند تسليم سند الملكية.

ومع ذلك، فقد كان هناك تغيير في النظام في الآونة الأخيرة، والآن يتم ذلك محليا وبالتالي فإن سند الملكية (الطابو) يستغرق عادة ما بين 2-4 أسابيع. وهذا خبر جيد بالنسبة لك ويعني أنك يمكن أن تعطي وديعة أقل كما لا يحتاج البائع إلى الانتظار وقتا طويلا للدفع النهائي له. يجب عليك استخدام هذا لصالحك، أقلها لراحة البال.

شيء واحد آخر حول شراء العقارات في تركيا حيث أنك ترغب في النظر في قواعد الميراث لأنك في مكان قد لا تكون نفس قواعد بلدك. قد تكون فكرة جيدة مناقشة الموضوع مع المحامي الخاص بك بحيث في حال وجود أي حالة وفاة في الأسرة المالكة سوف تذهب إلى الشخص الذي قمت باختياره.

على سبيل المثال، يمكن أن تكون متزوج من شخص لديه ابنة من قبل و هي في ريعان شبابها ولم تراها منذ ذلك الوقت لأي سبب من الأسباب. ففي حال موت الشريك، فإن مجموع قيمة العقار قد لا تذهب تلقائيا إلى الزوج ولكن 50% مناصفةً مع الابنة. انه مجرد شيء يجب أن يؤخذ في عين الاعتبار.

بشكل عام، طالما كنت حذرا في اختيار وكيل عقارات ومحام جيد وتأكدت من أنك تدرك تماما كل خطوة من الإجراءات وطرحك الأسئلة أثناء المتابعة لتوضيح أي قضايا فلن يكون لديك أي شيء يدعو للقلق ويمكنك أن تركز فقط على الاستمتاع بمنزلك في البلد الجميل تركيا.

تعرف على 5 نصائح هامة قبل شراء شقة أو عقار في تركيا :

إذا كنت قد قررت شراء عقار تركيا, فتهانينا لك لأن هذه البلد لديها الكثير لتقدمة لك فيما يتعلق بالاستثمار المالى. فهى تشهد وفرة واسعة فى البناء فى جميع أنحاء البلاد. فالعديد من العمالة الوافدة إليها تبحث عند الأنتقال إليها العثور على أسلوب حياة بديل يتألف من الأحياء الساحلية والأكل الصحى و  الكثير من أشعة الشمس. و نحن نفهم أن التنقل فى سوق العقارات فى بلد غير بلدك يكون أمر صعب لذلك وضعنا لك بعض النصائح التى يجب أن تأخذها بعين الأعتبار عن دخول سوق عقارات تركيا لأول مرة.

عقارات تركيا

4 نصائح قبل شراء عقار في تركيا :

1- أفضل العقارات هي التى تناسب أحتياجاتك :

 , فعند زيارة تركيا ستقع فى حبها من مرة الأولى حيث البيوث والعقارات ( فلل – اراضي – شقق …) التي تمتاز بإطلالات على أجمل المناظر الخلابة مما قد يدفعك على الفور لاتخاذ قرار الشراء فيها.
يمتاز سوق العقارات في تركيا بازدياد اسعار العقارات فيه بشكل مطرد وسريع ويمكنك ملاحظة العديد من الفرص الجذابة فيه , لذلك عندما تكون على يقين أنك تريد الأستثمار فى سوق العقارات التركي فيجب أن تعرف بالضبط ما الذى تبحث عنه سواء أردت ملكية تستثمرها على المدى الطويل أو أردت منزل تقضى فيها أجازتك السنوية  أو حتى تقيم فيه فعند زيارة تركيا ستقع فى حبها من مرة الأولى حيث البيوث والعقارات ( فلل – اراضي – شقق …) التي تمتاز بإطلالات على أجمل المناظر الخلابة مما قد يدفعك على الفور لاتخاذ قرار الشراء فيها . و يجب أن تأخذ بعين الأعتبار أن السوق التركى مركز على المشهد السياحى لذلك إذا أردت الأستثمار فيها فيجب أن تكون ممتلكاتك التى تنوى شرائها تناسب المشهد السياحى فأختارها قريبة من المطاعم و الحانات و المحلات التجارية و ينبغى أيضاً أن تكون قريبة من الشاطئ أو حتى لديك حوض سباحة فى العقار الذى تنوى شرائه.

و إذا كنت ممن يرغب في العمل في تركيا وتبحث عن عقار لااستقرار فيها فأختار العقارات في المناطق القريبة من سوق العمل على مدار السنة و ليست العقارات التي تمتاز بالقرب من المناطق السياحية فقط .
من خلال معرفة السبب الخاص الذى يجعلك تشترى عقار فى تركيا سيكون أسهل بكثير عندها تحديد أحتياجاتك عند تصفح الالاف العقارات المعروضة للبيع.

2- السعر و الموقع و المواصلات :

كما هو الحال فى أى بلد أخر من الأشياء الأساسية التى توضع على رأس الأعتبارات سعر العقار وموقعه والمواصلات  , و في سوق العقارات تركيا لا يختلف الأمر كثيراً , فقد تكون شقة فخمة ولكنها في منطقة بعيدة عن المواصلات الرئيسية ويكون المشتري يرغب في العمل لذلط ينصح بعدم الشراء .
وقد يكون الغرض من التملك في تركيا هو السياحة فعندها يمكن شراء عقار في منطقة تمتاز بالاطلاله ولكن المواصلات فيها ضعيفة حيث يستطيع المالك استئجار سيارة بكل سهولة
أما بالنسبة لأسطنبول فتعد هى أغلى مكان لشراء العقارات فى البلاد نظراً إلى أنها مركزآ للأعمال التجارية والمالية و أيضآ السياحية و تتلقى هذة المدينة أهتمامآ كبير من الشركات العقارية و شركات البناء لأن السوق فيها تركز على خصائص حديثة مصممة للمهنيين العاملين.

3- أحسب أموالك جيداً :

بعض الناس الذى يقدمون على الشراء يقعون فى حب بعض المنازل التى تتميز بخاصية أعلى من غيرها و لذا سيكون سعرها أعلى لذا يحاولون الحصول عليها بأى شكل دون الأخذ بالأعتبار هل سيتناسب ذلك مع ظروفهم المادية أم لا. لذلك ننصحك أن تكون واقعيآ حتى لا تدفع ثمن تهورك و تضطر يومآ إلى بيع ما أشتريتة سريعآ. فحدد الميزانية الخاصة بك أولآ التى تتناسب مع أمكانياتك و نظم أموالك جيدا وأضف عليها مصروفات الضرائب والعمال إذا كنت تنوى توظيف عامل ومن ثم أختار مايناسبك من السوق العقارى و الخبر السار هو أن تكلفة المعيشة فى هذا البلد أقل من غيرها من البلدان الأوربية الأخرى لذلك لن تقلق من هذا البند.

4- أطرح الأسئلة :

أطرح كل الأسئلة التى تدور فى عقلك أمام عملاء البيع و لا تخجل من أى سؤال فأنت هنا تضع أموالك الخاصة لشراء الممتلكات فى بلد غريبة عنك. لذا من الطبيعى أن تكون جاهلاً بشكل سوق عقارات تركيا وقوانينة لذا لا تردد أبدآ فى السؤال وهم مسئولين بالرد على جميع أستفسارتك بسرعة و بوضوح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات قد تعجبك

مقارنة

أدخل الكلمات المفتاحية